فتنة المال


  • عن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف، قال: لما أتي عمر بكنوز آل كسرى فإذا من الصفراء والبيضاء-يعني الذهب والفضة- ما يكاد أن يحار منه البصر، قال: فبكى عمر عند ذلك، فقال عبد الرحمن: ما يبكيك يا أمير المؤمنين؟! إن هذا اليوم يوم شكر وسرور وفرح، فقال عمر: «ما كثر هذا عند قوم إلا ألقى الله بينهم العداوة والبغضاء». أخرجه ابن أبي شيبة في مصنفه وغيره بإسناد صحيح.

    كتبه أبو الحسن علي الرملي 

جميع الحقوق متاحة بشرط العزو للموقع © 2019 موقع معهد الدين القيم